منتديات الـــعـــا بــد

اسلامي . اجتماعى . ثقافي .عائلي ترفيهي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
اهلا وسهلا بكم في منتديات العابــــــد يسعدنا تواجدكم والتواصل معنا اخر عضوه مسجله انثي حالمه اهلا وسهلا بحضرتها
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» حقيقـــة العلم وحقيقـــــة الإيمان للإمام ابن القيم الجوزية _رحمه الله_
السبت مايو 04, 2013 10:31 am من طرف صبر جميل

» كتاب الطب النبوي للذهبي
الجمعة أبريل 26, 2013 1:41 am من طرف اميره القصر

» أهمية خطبة الجمعة في الإسلام
الجمعة مارس 29, 2013 2:18 pm من طرف امين

» اى هذه الجواهر تمتلك بك صراحه
الجمعة مارس 29, 2013 1:09 pm من طرف امين

» لن ينجى احد منكم عمله
الجمعة مارس 29, 2013 1:09 pm من طرف امين

» مكفرات الذنوب
الجمعة مارس 29, 2013 1:09 pm من طرف امين

» مظاهر الجفاء نحو النبى صلى الله عليه وسلم
الجمعة مارس 29, 2013 1:08 pm من طرف امين

» وصيه بليغه
الجمعة مارس 29, 2013 1:08 pm من طرف امين

» نون للقرآن وعلومه
الإثنين مارس 25, 2013 8:02 pm من طرف امين

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
ايمن غريب
 
محمدالعابد
 
امين
 
shamirnda
 
ocean Heart
 
ميرو
 
اميره القصر
 
فراوله
 
شوشو
 
صعبه المنال
 
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 19 بتاريخ السبت يونيو 29, 2013 9:38 am

شاطر | 
 

 جـمهوريّة مصر العربيّة تاريخ متجدد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمدالعابد
Admin
Admin
avatar



الجوزاء
عدد المساهمات : 625
تاريخ التسجيل : 18/01/2013
العمر : 64
برجي هو : برج السرطان

مُساهمةموضوع: جـمهوريّة مصر العربيّة تاريخ متجدد    الأربعاء فبراير 13, 2013 8:47 pm






جـمهوريّة مصر العربيّة
النشيد الوطني: بلادي بلادي
العاصمة

(
وأكبر مدينة)
القاهرة
اللغة الرسمية العربية
تسمية السكان مصريون
نظام الحكم جمهوري
شاغر منذ
1981
السلطة التشريعية مجلس الشعب
التأسيس


-
الأسرة المصرية الأولى 3200 ق.م

-
الاستقلال عن المملكة المتحدة 28 فبراير 1922

-
جلاء القوات البريطانية 18 يونيو 1953

-
إعلان الجمهورية 18 يونيو 1956المساحةالمجموع 1,002,450 كم2 (30)

387,048
ميل مربعنسبة المياه (%) 0.632السكان

-
توقع سبتمبر 2009 77 مليون نسمة (16)

-
إحصاء 2009 83.082.869

-
الكثافة السكانية 76/كم2 (120)

196/
ميل مربعالناتج المحلي الإجمالي تقدير 2008

(
تعادل القدرة الشرائية)

-
الإجمالي $442.640 مليار

-
للفرد $5,898 (38)

الناتج المحلي الإجمالي (اسمي) تقدير 2008

-
الإجمالي $162.164 مليار

-
للفرد $2,161مؤشر التنمية البشرية (2006) 0.716 (متوسط) (116)

العملة جنية مصري (EGP)

المنطقة الزمنية توقيت شرق أوروبا (UTC+2)

-
في الصيف (DST) (UTC+3)

جهة القيادة يساررمز الإنترنت .eg

رمز الهاتف الدولي 20+
مصر أو رسمياً جمهورية مصر العربية، هي دولة تقع في
أقصى الشمال الشرقي من
قارة أفريقيا، يحدها من الشمال الساحل الجنوبي الشرقي للبحر المتوسط
ومن
الشرق الساحل الشمالي الغربي للبحر الأحمر ومساحتها 1,002,450 كيلومترمربع. مصر دولة
تقع معظم أراضيها في أفريقيا غير أن جزءا من أراضيها، وهي
شبه جزيرة سيناء،
يقع في قارة آسيا
.

تشترك مصر بحدود من الغرب مع ليبيا، ومن الجنوب مع
السودان، ومن الشمال
الشرقي مع إسرائيل وقطاع غزة، وتطل على البحر الأحمر من الجهة الشرقية.
تمر
عبر أرضها قناة السويس التي تفصل الجزء الآسيوي منها عن الجزء الأفريقي.

ويتركز أغلب سكان مصر في وادي النيل، وبالذات في
القاهرة الكبرى التي بها
تقريبا ربع السكان، والإسكندرية؛ كما يعيش أغلب السكان الباقين في
الدلتا
وعلى ساحلي البحر المتوسط والبحر الأحمر ومدن قناة السويس ،وتشغل هذهالأماكن ما مساحته
40 ألف كيلومتر مربع. بينما تشكل الصحراء غالبية مساحة
الجمهورية وهي غير معمورة. معظم
السكان في مصر حاليًا من الحضر، ربعهم في
القاهرة الكبرى.



أصل الاسماسم مصر في اللغة العربية واللغات السامية الأخرى مشتق
من جذر سامي قديم قد
يعني البلد أو البسيطة (الممتدة)، وقد يعني أيضا الحصينة أو المكنونة.

بينما الاسم العبري مصرايم מִצְרַיִםالمذكور في التوراة (العهد القديم) على أنه ابن حام
بن نوح وهو الجد الذي ينحدر منه الشعب الفرعوني القديم حسب
علم الميثولوجيا
التوراتية (سفر التكوين أصحاح 10، 6[1])، وعرفها العرب
باسم "مصر".

الاسم الذي عرف به الفراعنة موطنهم في اللغة هو كِمِت
وتعني "الأرض
السوداء"، كناية عن أرض وادي النيل السوداء تمييزا لها عن الأرض
الحمراء
الصحراوية دِشْرِت المحيطة بها.

الأسماء التي تعرف بها في لغات أوربية عديدة مشتقة من
اسمها في اللاتينية
إجبتوس Aegyptus المشتق بدوره من اليوناني أيجيبتوس Αίγυπτος، وهو اسميفسره البعض على
أنه مشتق من حط كا بتاح أي محط روح بتاح وهو اسم معبد بتاح
في العاصمة
القديمة منف، جريا على ممارسة مستمرة إلى اليوم في التماهي بين
اسم البلاد واسم
عاصمتها
.

التاريخمقال تفصيلي :تاريخ مصر[عدل] التاريخ القديممنذ 250 ألف سنة ق.م. في عصور ما قبل التاريخ كانت مصر
موئلا للإنسان
البدائي الذي كان يصيد الحيوانات حيث كانت المنطقة في أقصى الجنوب عندالنوبة غنية
بالحشائش
منذ 35 ألف سنة ق.م. تعرضت هذه المنطقة للتصحر الذي
توقف بهطول الأمطار مما
أوجد مجتمعات زراعية بمصر الوسطى والدلتا بالشمال.وقامت أول حضارة
مصرية
في منطقة البداري بالصعيد تقوم على الفلاحة والصيد وتربية الطيور
والمواشي
وصناعة الفخار والتعدين.

في سنة 4000 ق.م. ظهرت نظم الري وأصبحت مصر ممالك قبلية
صغيرة
تمثال أبو الهول وهرم الملك خفرعو نشأت حول وادي النيل
إحدى أولى الحضارات
البشرية، تطورت مبكرًا إلى دولة ذات حكومة مركزية، إذ ظهرت بها
مملكتان
مملكة الشمال ويرمز له بالتاج الأحمر ومملكة الجنوب في الجنوب من حدود
مصر
الحديثة ويرمز له بالتاج الأبيض وكان لكل مملكة ملك وشعار وتاج خاص
بها إلا
أنه من غير المعلوم تحديدًا التاريخ الذي نشأت به هاتان المملكتان أو
أية
تفاصيل كثيرة عنهما.

وبداية التاريخ المكتوب هو ظهور مملكة ضمت وادي النيل
من مصبه حتى الشلال
عاصمتها منف حوالي عام 3100 قبل الميلاد على يد ملك شبه أسطوري عرفتقليديًا باسم
مينا (و يمكن أن يكون نارمر أو حور عحا) وقيامه بتوحيد
مملكتي الشمال والجنوب المصريتين.
وشهد عصر هذه الدولة نهضة شاملة في شتى
نواحي الحياة، حيـث توصـل
المصريـون إلى الكتابة الهيروغليفية لتحكمها بعد
ذلك أسر ملكية متعاقبة على مر
الثلاثة آلاف عام التالية لتكون أطول الدول
الموحدة تاريخا؛[2]

ظل حاكم مصر يضفي عليه الألوهية منذ توحيد مصرعام 3200
سنة ق.م. وحتي احتلال الرومان مصر
.


الملك توت عنخ أمون أخر ملوك الأسرة الثامنة عشر
الفرعونيةوفى عام 2560
ق.م. بنى الملك خوفو الهرم الأكبر الذي ظل أعلى بناية في العالم حتي
القرن
13.

وفى عام 1786 ق.م قام الهكسوس الذين قدموا إلى مصر
كتجار وأجراء في القرن
المضطرب السابق، يحتلون شمال مصر ويستقدمون الحصان والعجلة وقوي
نفوذهم
بسبب المشاكل الداخلية بمصر.

وفى عام 1560 ق.م قام الفرعون أحمس بطرد الهكسوس وباقي
القبائل الآسيوية،
مؤسسا الدولة الحديثة وأصبحت مصر دولة استعمارية وسيطروا على معظم
العالم
القديم. ولتضم حدودها في فترات مختلفة أقاليم الشام والنوبة وأجزاء من الصحراء الليبية
وشمال السودان لتصبح مصر بذلك أول قوة عظمى في تاريخ
البشرية ، حتى أسقط الفرس آخر
تلك الأسر الفرعونية وهي الأسرة الثلاثين عام 343 قبل الميلاد ودخول الإسكندر
الأكبر مصر·

توالى في حكم مصر بعدها الإغريق البطالمة (منذ عام 332
ق.م) حيث دخل الإغريق مصر بقيادة الإسكندر الأكبر وأسس مدينة الإسكندرية في عام 331ق.م والتي أصبحت إحدى
أهم حواضر العالم القديم، وخلفه في مصر البطالمة ثم الرومان عام 30 ق.م. على يد
الإمبراطور أغسطس لتصبح مصر فيما بعد جزء من الإمبراطورية الرومانية حتى
غزاها الفرس مجددًا لبرهة وجيزة عام 618 ميلادية، قبل أن يستردها منهم
البيزنطيون عام 629.

التاريخ الوسيط
في عام 639 ميلادية، قاد عمرو بن العاص في عهد الخليفة
العربي عمر بن الخطاب جيشًا إسلاميًا قام بفتح مصر، وخرج الرومان الشرقيين منها ومن
باقي مناطق شمال أفريقيا تباعًا.

في العصور التالية لخروج الرومان من مصر تعاقبت ممالك
ودول على مصر، فبعد الخلفاء الراشدين والدولة الأموية حكمها العباسيون ثم الإخشيديين والطولونيين حتى
انتزعها منهم الفاطميون وجعلوا عاصمتهم في القاهرة التي أسسوها، وذلك حتى أعادها
الأيوبيون اسميًا إلى الخلافة العباسية، الذين نقلوا لاحقا عاصمتهم إليها بعد
سقوط بغداد. أتى الأيوبيون بفئة من المحاربين العبيد هم المماليك، استقوت حتى حكمت البلاد بنظام إقطاعي
عسكري، واستمر حكمهم للبلاد بشكل فعلي تحت الخلافة الاسمية للعباسيين، واستمر حكمهم حتى بعد أن
فتحها العثمانيون، لتصبح مصر ولاية عثمانية عام 1517، ولتنتقل إلى العثمانيين الخلافة
الإسلامية.

التاريخ الحديث

محمد علي الكبير 1841مكان عصر والي مصر محمد علي الكبير
الذي حكمها بدءا من سنة 1805 عهدا هاما في تحديث مصر ونقلها من العصور الوسطى إلى العصور الحديثة، و يعتبر
محمد علي مؤسس مصر الحديثة لما قام به من إصلاحات شملت جميع نواحي الحياة بما يتفق مع
روح العصر الحديث وقتها، فبدأ ببناء جيش مصر القوى وأنشأ المدرسة الحربية،
ونشأت صناعة السفن في بولاق والترسانة البحرية في الإسكندرية. وأصلح
أحوال الزراعة والرى وأنشأ القناطر والسدود والترع، وأنشأ المصانع والمعامل
لسد حاجة الجيش وبيع الفائض للأهالى، وفى مجال التجارة عمل محمد علي باشا
على نشر الأمن لطرق التجارة الداخلية وقام بإنشاء أسطول للتجارة الخارجية
حيث ازدهرت حركة التجارة في مصر.

ونشر التعليم لسد حاجة دواوين الحكومة فأنشأ المدارس
على اختلاف مستوياتها وتخصصاتها وأرسل البعثات إلى أوروبا ونقل العلوم الحديثة.[3] كما كان
له أثر في ازدياد استقلالها عن الإمبراطورية العثمانية وإن ظلت تابعة لها رسميا، مع استمرار
حكم أسرته من بعده، وازداد نفوذها السياسي والعسكري في منطقة الشرق الأدنى إلى أن هددت
المصالح العثمانية ذاتها.

بإتمام حفر قناة السويس 18 مارس 1869 ازدادت المكانة
الجيوستراتيجية لمصر كمعبر للانتقال بين الشرق والغرب، وفي نفس الوقت استمر الخديوي
إسماعيل في سعيه لتحديث مصر وتوسيعها، فضم أجزاء من بلاد السودان. لكن ذلك علاوة
على انفاقه على تحديث المدن على النمط الأوربي أثقل خزانة الدولة بالديون لمؤسسات مالية
أجنبية بتشجيع من الدول الاستعمارية، وهو ما اضطر الخديوي إسماعيل إلى أن
يستقيل ليتولى الخديوي توفيق الحكم مع استمرار أزمة الديون وزيادة التدخل
الأجنبي لا سيما من بريطانيا. على الصعيد الداخلي ازداد التذمر والسخط في الأوساط
الوطنية وبين ضباط الجيش، وكانت ذروة تلك الأحداث ثورة عرابي باشا التي أدت إلى
تسيير بريطانيا العظمى عام 1882 حملة عسكرية احتلت مصر، وإن ظلت تابعة
للإمبراطورية العثمانية اسميا حتى عشية الحرب العالمية الأولى سنة 1914.


انشئت في ظل الحماية البريطانية على مصر السلطنة
المصرية وكان أول السلاطين هو السلطان حسين كامل (1914-1917)وقد نصب سلطاناً على مصر بعدما عزل الإنجليز ابن أخيه
الخديوي عباس حلمي الثاني وأعلنوا مصر محمية بريطانية في 1914 في بداية الحرب العالمية الأولى.
تلك الخطوة أنهت السيادة الاسمية للعثمانيين على مصر، ويلاحظ أن لقب "سلطان" هو نفس اللقب
لرأس الدولة العثمانية.ثم تولى الحكم من بعده فؤاد الأول الذي لقب بسلطان مصر حتي
عام 1922 وتغير لقبه إلى ملك المملكة المصرية.


السيارة التي أهداها هتلر للملك فاروق بمناسبة زواجهمنذ
سنة 1922 كانت مصر مستقلة عن بريطانيا اسميًا مع احتفاظ البريطانيين بقواعد عسكرية على
أرضها، وشهدت البلاد منذ 1923 حياة سياسية تعددية وليبرالية، إلا أن التدخل البريطاني في شؤون
البلاد أدى إلى عدم استقرار بلغ أوجه عام 1952 حين انقلب ضباط من الجيش على الملك فاروق
الأول وأجبروه على التنازل لابنه الرضيع أحمد فؤاد الثاني، ثم أعلنت
الجمهورية يوم 18 يونيو 1953.

قاد جمال عبد الناصر ثورة 23 يوليو 1952. والتي قامت
بالعديد من المهام من أهمها إصدار قانون الإصلاح الزراعي، ووضعت أول خطة خمسية للتنمية الاقتصادية
والاجتماعية في تاريخ مصر عام 1960 ومحاولة تطوير الصناعة والإنتاج وتم
إنشاء السد العالي 1960-1970 ومساعدة البلاد في مجال التعليم والصحة والإنشاء
والتعمير والزراعة. وفى مجال السياسة الخارجية عملت ثورة يوليو على تشجيع حركات التحرير
من الاستعمار كما اتخذت سياسة الحياد الإيجابي مبدأ أساسيًا في
سياساتها الخارجية.

قامت إسرائيل في 5 يونيو، 1967 بشن هجوم على مصر وسوريا
والأردن واحتلت سيناء والجولان والضفة الغربية للأردن·

الرئيس الراحل أنور السادات واستطاع جيش مصر برغم فداحة
الخسارة أن يعبر هذه المحنة في صموده أمام القوات الإسرائيلية ودخوله حرب الاستنزاف،
وفى ذلك الوقت توفى جمال عبد الناصر في سبتمبر 1970. تولى محمد أنور
السادات الحكم بعد جمال عبد الناصر، عمل على تسوية مشاكل الدولة الداخلية
وإعداد مصر لخوض حرب لتحرير سيناء. في 6 أكتوبر، 1973 في تمام الثانية ظهرًا،
نفذت القوات المسلحة المصرية والقوات المسلحة العربية السورية هجومًا على القوات
الإسرائيلية في كل من شبه جزيرة سيناء والجولان وهو ما عرف باسم حرب أكتوبر أو حرب
العاشر من رمضان. بدأت الحرب على الجبهة المصرية بالضربة الجوية التي شنتها القوات الجوية
المصرية ضد القوات الإسرائيلية، وعبرت القوات المصرية إلى الضفة
الشرقية ورفعت العلم المصري.

دخل أنور السادات في تسوية النزاع العربي الإسرائيلي
لإيجاد فرصة سلام دائم في منطقة الشرق الأوسط، فوافق على معاهدة السلام التي قدمتها إسرائيل (كامب ديفيد) في 26
مارس، 1979 بمشاركة الولايات المتحدة بعد أن مهدت زيارة الرئيس السادات لإسرائيل في 1977،
وانسحبت إسرائيل من شبه جزيرة سيناء تماما في 25 أبريل، 1982
بانسحابها مع الاحتفاظ بشريط طابا الحدودي واسترجعت الحكومة المصرية هذا
الشريط فيما بعد، بناء على التحكيم الذي تم في محكمة العدل الدولية فيما بعد.

في 6 أكتوبر، 1981، تم اغتيال السادات في عرض عسكري
أقيم بمناسبة ذكرى حرب أكتوبر، وقام بقيادة عملية الاغتيال خالد الإسلامبولي العضو فب لمنظمة الجهاد الإسلامي
التي كانت تعارض بشدة اتفاقية السلام مع إسرائيل. خلف السادات في الرئاسة نائب الرئيس
محمد حسني مبارك. قي أكتوبر 1981 تولى محمد حسني مبارك رئاسة جمهورية مصر
العربية، باستفتاء شعبي بعد ترشيح مجلس الشعب له.
السياسة


سياسة مصر
ا
لمكتب الرئاسي بقصر الرئاسةقامت الجمهورية في مصر في 23
يوليو 1952 برئاسة محمد نجيب كأول رئيس للجمهورية مصر وخلفه بعد ذلك جمال عبدالناصر الذي
عزله من مجلس قيادة الثورة وتولى الحكم ويكون تعيين رئيس مجلس الوزراء من
قبل رئيس الجمهورية.

بالرغم من أن الدولة يفترض أنها منظمة في شكل نظام تعدد
أحزاب شبه رئاسي تتوزع فيه السلطة ما بين رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء ويكرس الفصل ما
بين سلطات ثلاث؛ تشريعية وتنفيذية وقضائية، إلا أن السلطة تتركز فعليا في
يد رئيس الجمهورية الذي يتم اختياره في انتخابات


محمد حسنى مبارك جرت آخر انتخابات رئاسية في سبتمبر 2005
والتي فاز فيها الرئيس حسني مبارك بفارق كبير عن أقرب منافسيه أيمن نور، رئيس حزب
الغد.

كما تقام في جمهورية مصر انتخابات تشريعية متعددة
الأحزاب لانتخاب نواب مجلس الشعب، تغير نظام الانتخاب فيها مرات عدة، كما اختلفت فيما يتعلق بالسماح للمستقلين
بالترشح.

جرت آخر انتخابات تشريعية في نوفمبر 2005 تالية
لانتخابات الرئاسة.

صحب كل من الانتخابات الرئاسية والتشريعية حراك سياسي
كبير شمل فئات كانت عازفة عن المشاركة السياسية وكسرا "وجيزا" لحالة الركود
السياسي التي جثمت على مصر منذ عقود بسبب هيمنة الحزب الوطني الديموقراطي، كما لا يزال
العمل ساريا بقانون الطوارئ منذ 1981، وإن كانت نسبه كبيرة من الشعب لا تزال عازفة عن المشاركة
السياسية وهو ما تجلى بشكل أكبر في انتخابات المحليات في 2008 التي كانت الحكومة أجلتها سنتين.

توجه العديد من الانتقادات من قبل منظمات حقوقية
ومنظمات رسمية وغير رسمية للنظام الحاكم فيما يتعلق بالديمقراطية وحرية الرأي والتعبير والحرية الدينية
والعقائدية واضطهاد الأقليات.



قائمة الأحزاب السياسية في مصر


يوجد في مصر حاليا 24 حزب سياسي قانوني وهي :
- الحزب الوطني الديمقراطي : وهو الحزب الحاكم، تأسس عام 1978،
ويرأسه رئيس الجمهورية محمد حسني مبارك، وأمينه العام محمد صفوت الشريف.
2- حزب مصر العربي الاشتراكي : تأسس عام 1976، ورئيسه
الحالى وحيد فخرى الأقصري.
3- حزب الأحرار الاشتراكيين : تأسس عام 1976، ورئيسه
الحالي حلمى سالم.
4- حزب التجمع الوطني الوحدوي : تأسس عام 1976، ورئيسه
الحالي د/رفعت السعيد.
5- حزب الوفد الجديد : تأسس عام 1978، ورئيسه الحالي
الدكتور محمود احمد اباظة.
6- حزب الأمة : تأسس عام 1982، ورئيسه الحالي يعيش أبو
رجيعة ونائبه السيد الديداموني أبو العينين]].
7- حزب الخضر المصري : تأسس عام 1990، ورئيسه الحالي عبد
المنعم الأعصر.
8- حزب الاتحاد الديمقراطي : تأسس عام 1990، ورئيسه الحالي
إبراهيم ترك.
9- الحزب العربي الديمقراطي الناصري : تأسس عام 1992،
ورئيسه الحالى ضياء الدين داود.
10- حزب التكافل الاجتماعي : تأسس عام 1995، ورئيسه الحالي
دكتور أسامة شلتوت.
11- حزب الوفاق القومي : تأسس عام 2000، ورئيسه الحالي
دكتور رفعت العجرودي.
12- حزب مصر 2000 : تأسس عام 2001، ورئيسه الحالي دكتور
فوزي غزال.
13- حزب الجيل الديمقراطي : تأسس عام 2002، ورئيسه الحالي
ناجي الشهابي.
14- الحزب الدستوري الاجتماعي الحر : تأسس عام 2004، ورئيسه
الحالي ممدوح القناوي.
15-حزب الغد: تأسس عام 2004،ورئيسه الحالى المهندس موسى
مصطفى موسى.
16- حزب شباب مصر : تأسس عام 2005، ورئيسه الحالي أحمد عبد
الهادي.
17- حزب السلام الديمقراطي : تأسس عام 2005، ورئيسه الحالي
أحمد بيومي الفضالي.
18- حزب المحافظين : تأسس عام 2006، ورئيسه الحالي مصطفى
عبد العزيز.
19- الحزب الجمهوري الحر : تأسس عام 2006، ورئيسه الحالي
حسام عبد الرحمن.
20- حزب الجبهة الديموقراطية : تأسس عام 2007، ورئيسه
الحالي الدكتور أسامة الغزالي حرب.
أحزاب قانونية مجمد نشاطها بسبب التنازع على رئاستها21-

حزب العمل المصري : تأسس عام 1978، وكيل المؤسسين هو
إبراهيم شكري, تم الاتفاق على إبراهيم شكري رئيسا للحزب، وبرغم ذلك لم يتم إلغاء
التجميد


أحزاب وقوى غير معترف بها من الحكومة المصرية
الحزب الليبرالي...حزب ليبرالي نشط يرأسه دكتور عماد
سعدالله ويعمل من لندن
حزب الكرامة العربية ويرأسه حمدين صباحي
حزب الوسط المصري ويرأسه أبو العلا ماضي وهو منشق عن
تنظيم الاخوان المسلمين
الحزب الشيوعي المصري
حزب الاشتراكيين الثوريين
الإخوان المسلمون ويرأسه محمد بديع
الحزب المصري الليبرالي وهو حزب ليبرالي
الجماعة الإسلامية وتم تحويلها من النشاط العسكري إلى
جمعية خيرية.
جماعة التكفير والهجرة تسمي نفسها جماعة المسلمين وكان
يتزعمها شكري مصطفى
جبهة انقاذ مصر تنظيم اخواني يعمل من لندن والمتحدث
باسمه هو أسامة رشدي

نواب رئيس الجمهورية المصري

نواب رئيس الجمهورية المصري
من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
المراجعة الحالية (غير مراجعة)اذهب إلى: تصفح, البحث
لا يوجد لرئيس الجمهورية المصري نائب منذ العام 1981
أبان حكم الرئيس أنور السادات،وقد كان السادات أخر رئيس مصري ينصب نوابا له، وكان أبرز
نائبيه آنذاك هو الرئيس المصري الحالي محمد حسني مبارك الذي آلت إليه مقاليد
الحكم في البلاد عقب اغتيال سلفه في السادس من أكتوبر من العام 1981.

والذين تولوا منصب نائب الرئيس فى عهد جمال عبد الناصر
والسادات عشرة أشخاص مصريين كلهم من العسكريين عدا واحد فقط , وكان للرئيس عبد الناصر نائب
أو أكثر فى آن واحد( لذا يلاحظ تداخل التواريخ لتعددهم) وهم كالتالى :
* عبد اللطيف البغدادي 1958 - 1964)
2* عبد الحكيم عامر : (1958 - 1965)
3* زكريا محيي الدين 1961 - 1964) ثم (1965 - 1968)
4* حسين الشافعي : (1961 - 1965) ثم (1968 - 1973)
5* كمال الدين حسين : (1961 - 1964)
6* حسن ابراهيم 17/2/1964 - 27/1/1966)
7* محمد أنور السادات (فى عهد جمال عبد الناصر ) : 1964 ثم
من 1969 حتى 1970 .
8* علي صبري 1/10/1965 - 20/3/1968) ثم (30/10/1970 - 2/5/1971)
9* دكتور/ محمود فوزي 16/1/1972 - 18/9/1974)
10* محمد حسنى مبارك : فى عهد السادات 16/4/1975 - 14/10/1981)

ومن الناحية السياسية أحجم مبارك طيلة ثلاث عقود(30 عام)عن
تنصيب نائب له برغم الأصوات المتعددة المنادية بذلك

مجلس الشعب المصري


مجلس الشعب هو السلطة التشريعية بجمهورية مصر العربية
ويتولى اختصاصات مختلفة ورد النص عليها في الباب الخامس من الدستور، وفقا للمادة 86
يتولى المجلس سلطة التشريع واقرار السياسة العامة للدولة والخطة العامة
للتنمية الاقتصادية والاجتماعية والموازنة العامة للدولة، كما يمارس الرقابة
على أعمال السلطة التنفيذية كما هو مبين بالدستور. ويقوم بترشيح رئيس
الجمهورية ويقبل استقالته.

يتألف مجلس الشعب من اربعمائة واربعة واربعين عضوا
يختارون بطريق الانتخاب المباشر السري العام على أن يتم الاقتراع تحت اشراف أعضاء من هيئة
قضائية. بالإضافة إلى عدد من الاعضاء يعينهم رئيس الجمهورية لا يزيد على عشرة،
ويجب أن يكون نصف الأعضاء المنتخبين على الأقل من العمال والفلاحين.

عدد الدوائر الانتخابية 222 دائرة ينتخب عن كل منها
عضوان أحدهما على الاقل من العمال والفلاحين وينتخب عضو مجلس الشعب بالأغلبية المطلقة لعدد الأصوات الصحيحة
التي أعطيت في الانتخاب .

على مدى حقبة من الزمن تمثل تاريخ الحياة النيابية
المصرية بدءا من عام 1866، تعاقبت على البلاد سبعة نظم نيابية تفاوت نطاق سلطاتها التشريعية والرقابية من فترة
لأخرى ليعكس في النهاية تاريخ نضال الشعب المصري وسعيه الدؤوب من أجل إقامة مجتمع الديموقراطية
والحرية. أكثر من 135 عاما من التاريخ البرلماني ، تعاقبت فيها على البلاد اثنين وثلاثون هيئة
نيابية تراوح عدد أعضائها ما بين 75 عضوا و 458 عضوا ، أسهموا في تشكيل تاريخ
مصر ووجهها الحضاري الحديث في مختلف جوانبه السياسية والاجتماعية
والاقتصادية والثقافية.


مجلس الشورى المصري

مجلس الشورى المصري هو أحد المجلسين النيابيين في مصر. ويعتبر
الغرفة العليا للبرلمان المصري. تأسس نتيجة الاستفتاء الشعبي في 19 أبريل 1979 والذي وافق عليه
الشعب، وقد اكتمل كيانه بالتعديل الذي أجري على الدستور وطرح للاستفتاء في 22 مايو 1980
والذي وافق أيضا عليه الشعب.

مدة دورة مجلس الشورى ست سنوات ويتشكل من 264 عضو ينتخب
ثلثيهم بالاقتراع المباشر السري العام على أن يكون نصفهم على الأقل من العمال والفلاحين ويعين رئيس
الجمهورية الثلث الباقي.

حددت اختصاصات مجلس الشورى بدراسة واقتراح ما يراه
كفيلاً بالحفاظ على مبادئ ثورتي 23 يوليو سنة 1952 و15 مايو سنة 1971، ودعـم الوحدة
الوطنية، والسلام الاجتماعي، وحماية تحالف قوى الشعب العاملة والمكاسب
الاشتراكية، والمقومات الأساسية للمجتمع وقيمه العليا والحقوق والحريات العامة والواجبات، وتعميق
النظام الاشتراكي الديمقراطي وتوسيع مجالاته.

يقع مجلس الشورى المصري في القصر الذي بني في العام 1866
من قبل وزير المالية في عهد الخديوي إسماعيل.[1] القصر الذي خصص لاحقا كمقر لمجلس الشيوخ المصري
السابق في ظل دستور العام 1923، والذي ظل حتى قيام ثورة يوليو 1952.

حريق 2008
مقال تفصيلي :حريق مجلس الشورى المصريفي عصر 19 أغسطس 2008
شب حريق هائل في حجرات خشبية في سطح القصر المنشأ في القرن التاسع عشر[2] والذي يشغله
مجلس الشورى المصري بوسط مدينة القاهرة.[3] الحريق الذي لم يتم تداركه في بدايته أتى على
المبنى التاريخي بأكمله. وماتسبب في سرعة اشتعال النيران أن بعض أساسات المبنى
وأسقفه وأرضياته منشأة من الخشب كما كانت حوائطه وأسقفه من الخشب ومزدانة بالجلد. المبنى
الذي يعود تاريخ بنائه إلى مايزيد عن 100 عام خلت كان يتكون من 3 طوابق
بينها طابق مخفي.

وقد توافدت عربات الإطفاء وصل عددها إلى 70 سيارة وثلاث
طائرات هليكوبتر تابعة للقوات المسلحة المصرية للمشاركة في عمليات إخماد النيران[4] الذي غطى سماء وسط
القاهرة بالدخان الأسود. وقد استمر الحريق حتى صباح اليوم التالي. وقد
انهارت عدة أسقف وحجرات في القصر بينها حجرات تشغلها لجان متخصصة في
البرلمان المصري بفرعيه.

وقد أسفر الحريق الذي وقع في وقت العطلة الصيفية للمجلس
عن وقوع 13 مصابا من رجال الإطفاء، معظمهم اصيب بحالات اختناق، نقلوا جميعا إلى
المستشفى حيث توفي واحد منهم في وقت لاحق.[5] كما خلف خسائر مادية جسيمة. وقد
استبعد وزير الداخلية المصري حبيب العادلي شبهة "عمل تخريبي" أو "عمل
مقصود" في الحريق.[6] وقد باشر النائب العام المصري التحقيقات في الحادث.[7]

وقد أعلن صفوت الشريف رئيس المجلس في تصريح متلفز "أن
الدولة المصرية هي التي ستتكفل باعادة بناء المبنى من الميزانية العامة للدولة".


مجلس الوزراء المصري

رئيس الوزراء في مصر حسب الدستور المصري فان رئيس
الوزراء هو زعيم أكبر حزب سياسي في البرلمان المصري.

منذ أواخر السبعينيات حظيت مصر بعدد من الحكومات
المتعاقبة التي لم تعمر وذلك بسبب التنازع في الصلاحيات بين الرئيس ورئيس الوزراء، ومنذ 1981
حافظ الحزب الوطني الديمقراطي على أغلبيته في البرلمان المصري.

وفقا لما هو متبع فان الرئيس يدير الشؤون الخارجية
والدفاعية المتعلقة بالدولة، فيما يدير رئيس الوزراء بقية الشؤون بما فيها الاقتصاد. وفي
اطار التعديلات الدستورية التي تمت في العام 1980 فان رئيس الوزراء يتم
تعيينه من قبل الرئيس.

في العام 2004 قام الدكتور أحمد نظيف بأداء اليمين
الدستورية في منصبه كرئيس للوزراء، ليقوم بتشكيل حكومتين الأولى في 2004 والثانية في
يناير 2005.


الجغرافيا

السد العالي بجنوب مصر.تبلغ مساحة مصر حوالي مليون كيلو
متر مربع؛ 96% من مساحتها صحراء و4% من مساحتها صالح للزراعة والنشاط الفلاحي أي 35000 كم مربع. التضاريس : تنقسم
جمهورية مصر العربية من الناحية الجغرافية إلى أربعة أقسام رئيسية هي:

وادي النيل والدلتا: مساحته حوالي (33 ألف كم2) تقريبا،
من شمال وادي حلفا حتى البحر المتوسط؛ وينقسم إلى النوبة الممتدة من وادي حلفا إلى أسوان، يليها الصعيد (مصر
العليا) إلى جنوبي القاهرة، ثم الدلتا (مصر السفلى) من شمال القاهرة إلى ساحل المتوسط،
وهي المحصورة بين فرعي النيل، فرع دمياط وفرع رشيد؛ وهما الفرعان
الباقيان من عدة أفرع ومصبات أخرى للنيل وجدت في عصور سابقة.
في أقصي جنوب البلاد توجد بحيرة ناصر (بحيرة النوبة)،
وهي بحيرة صناعية نشأت نتيجة بناء السد العالي عند أسوان. أما في الشمال الغربي فتوجد
بحيرة قارون في الفيوم وهي أحد أكبر البحيرات الطبيعية في البلاد، كما توجد
على ساحل المتوسط بحيرات ضحلة هي المنزلة والبرلس ومريوط، إلى جانب
مستنقعات مساحتاها آخذة في التضاؤل نتيجة النشاط البشري منذ أقدم العصور، وإن
تسارع مؤخرا.
الصحراء الغربية : تشغل حوالي (680 ألف كم2) تقريبا،
وهي الجزء الواقع داخل حدود مصر من الصحراء الأفريقية الكبرى، ممتدا ما بين وادي النيل في
الشرق حتى الحدود الغربية، ومن البحر المتوسط شمالا إلى الحدود الجنوبية،
وتنقسم إلى:
قسم شمالي يشمل السهل الساحلي والهضبة الشمالية ومنطقة
المنخفضات التي تضم واحة سيوه ومنخفض القطارة ووادي النطرون والواحات البحرية
قسم جنوبي يشمل واحات الفرافرة والخارجة والداخلة
وباريس وفي أقصي الجنوب واحة العوينات.
الصحراء الشرقية: مساحتها حوالي (225 ألف كم2) تمتد ما
بين وادي النيل غربا والبحر الأحمر وشبه جزيرة سيناء شرقا، ومن حدود الدلتا شمالاً حتى
حدود مصر الجنوبية. تمتد بطولها سلسلة جبال البحر الأحمر يصل ارتفاعها إلى
حوالي 3000 قدم فوق سطح البحر وهي غنية
بالموارد الطبيعية من خامات المعادن المختلفة.
شبه جزيرة سيناء: مساحتها حوالي (61 ألف كم2) وهي الجزء
الاسيوي من مصر وتشكل 6% من مساحة مصر وهي على شكل مثلث قاعدته مماسة للبحر المتوسط
شمالاً ورأسه إلى الجنوب ما بين خليجي السويس غربا والعقبة شرقا، وتنقسم من
حيث التضاريس إلى:

سيناء.القسم الجنوبي: وعر يتألف من جبال جيرانيتية
مرتفعة، منها جبل كاترينة بارتفاع 2640 مترًا فوق سطح البحر وهو الأعلى في مصر وتتساقط
عليه الثلوج مثل باقي جبال جنوب سيناء وبعض جبال البحر الأحمر في فصل
الشتاء بشهوره الأربع ديسمبر ويناير وفبراير ومارس.
القسم الأوسط: منطقة الهضاب الوسطى وتنقسم إلي هضبة
التيه في الشمال وتنحدر أوديتها نحو البحر المتوسط انحدارًا تدريجيًا، وهضبة العجمة إلى
الجتوب، وقد جري العرف علي تسمية الإقليم كله بهضبة التيه من قبيل إطلاق اسم
الأكبر والأشهر علي الكل وتشتهر المنطقة بمدينة نخل الحصينة وطريق الحجاج
القديم وما تتمتع به مدينة نخل من جو شديد القاري شتاءً حيث تصل الحرارة
الصغرى فيها إلى 9- الصفر المئوي.
القسم الشمالي: سهل الطينة، المنطقة ما بين البحر
المتوسط شمالاً وهضبة التيه جنوبا وهو سهل منبسط تكثر فيه موارد المياه الناتجة عن الأمطار
التي تنحدر مياهها من المرتفعات الجنوبية وهضبات المنطقة الوسطى.
المناخ السائد في البلاد هو الصحراوي وشبه الصحراوي، في
حين يسود مناخ البحر المتوسط في السواحل الشمالية، والمداري في أقصى الجنوب.


السكان

تعداد سكان مصر
وسط القاهرة ويظهر في الصورة مبني دار أوبرا القاهرة
مركز الفنون الرئيس في المدينة.يتركز أغلب سكان مصر في وادي النيل، بالذات في المدينتين الكبرتين، القاهرة
الكبرى التي بها تقريبا ربع السكان، والإسكندرية؛ كما يعيش أغلب السكان الباقين في
الدلتا وعلى ساحلي البحر المتوسط والبحر الأحمر ومدن قناة السويس.

بلغ عدد المصريين داخل البلاد وخارجها 76 مليون نسمة
تقريبا في تعداد عام 2009 [4] بزيادة قدرها 24.37% عن تعداد 1996. منهم 72 مليونا و579 ألفا و30 نسمة في الداخل
وفي الخارج ثلاثة ملايين. من سكان البلاد 30 مليونا و 949 ألف نسمة من
الحضر، ويسكن الريف 41 مليونا و629 ألفا و341 نسمة. ويقدر معدل الزيادة السكانية
خلال السنوات الأخيرة بنحو 1،3%.

تشغل مصر الترتيب السادس عشر عالميًا من حيث عدد السكان[5]
والثالث أفريقياً بعد نيجيريا وإثيوبيا من حيث عدد السكان [6]، والترتيب
المائة وأربعة وعشرون عالميا من حيث الكثافة السكانية [7]، وهي أكثر الدول
العربية سكاناً [8].

عزف المصريون تقليديا عن الهجرة من موطنهم، إلا أنه
اعتبارا من سبعينيات القرن العشرين ونتيجة لظهور عائدات البترول في الخليج وما أتاحه ذلك
من الطلب على العمالة في دول الخليج العربي والعراق وليبيا بدأت أعداد
متزايدة من السكان خاصة من فئة الشباب في النزوح إلى خارج البلاد إما بصفة
مؤقتة للعمل في الدول النفطية وإما بصفة دائمة بالإقامة في الولايات المتحدة الأمريكية وكندا
وأستراليا والاتحاد الأوروبي؛ وذلك وفق ما تسمح به نظم ولوائح الهجرة المطبقة في تلك
الدول. لا توجد إحصاءات دقيقة للعدد الحقيقي للمصريين خارج بلادهم، إلا أن
تقدير عددهم يتراوح بين أربعة وخمسة ملايين نسمة يوجد ثلثيهم في الدول
العربية كعمالة مؤقتة بينما يوجد الثلث الباقي في دول المهجر وهؤلاء هم
المهاجرون هجرة دائمة.

يبلغ متوسط الكثافة السكانية في مصر 63 نسمة/كم²، حيث
هي في منطقة وادي النيل ودلتاه 900 نسمة/كم² (98% من مجموع السكان على 4% من مساحة
البلاد، وهي من أعلى الكثافات السكانية في العالم، ويتوقع أن يصل عدد سكان مصر
إذا استمرت الزيادة على الوتيرة الحالية في عام 2017 إلى 86 مليون نسمة.[9]. وهي في الترتيب المائة
وسبعة وعشرون عالميًا من حيث كثافة السكان[7].

تركيبة السكان
مصريون و سيناويون
نهر النيل في القاهرة.غالب سكان مصر من المصريين وتقدر
نسبتهم 99.4% من مجمل السكان (2006) [10]. تعتبر مصر بقالبها السكاني الاجمالي دولة
متعددة الاعراق والاصول ويندجمون مع بعضهم البعض اجتماعياً، من هذه الاعراق النوبيين في
الجنوب والبجا جبال البحر الأحمر والوطن العربي والبدو الرحل في سيناء،
بالإضافة إلى الأرمن واليونانيين والإيطاليين والأتراك والشركس والألبان، وفرنسا
والغجر الذين اختلفت أعدادهم على مر العصور.

اللغة
العربية هي اللغة الرسمية في البلاد، واللغة الأم
للغالبية الساحقة من السكان، وهي محكية اللهجة المحلية وهي اللهجة طيف من التنويعات يتغير
بتغير الأقاليم، وأكثر التنويعات شيوعا هي لهجة القاهرة التي انتشرت في كل
أرجاء البلاد بسبب التعليم ولأنها لغة الصفوة الاقتصادية والسياسية، كما
أنها مفهومة في جميع أرجاء العالم الناطق بالعربية بسبب التأثير الثقافي والإعلامي.

على مرّ التاريخ تحدث المصريون لغات تنتمي إلى العائلة
اﻷفروآسيوية، بدءا من اللغة المصرية القديمة بلهجاتها، مرورا بشكلها الأحدث وهو اللغة
القبطية وصولا إلى العربية بعد الفتح العربي وانتشار الإسلام.

يتحدث النوبيون لغتين من عائلة اللغات النوبية الكوشية،
كما يتحدث السيويون اللغة السيوية الأمازيغية، ويتحدث العبابدة والبشاريون لغات من عائلة البجا، كما وجدت
جماعات من الغجر تحدثوا لغة الدوماري.

إضافة إلى ما سبق فقد وجدت في فترات تاريخية مختلفة
جاليات متوطنة في مصر من الأرمن في مصر والأتراك واليونانيين والإيطاليين تحدثوا لغاتهم.

كما أن اللغة الإنجليزية محكية على ألسنة كثير من
المواطنين وتُدرس في جميع مراحل التعليم في المدارس الحكومية، كما توجد مدارس تدرس مناهجها
باللغات الأجنبية.

الديانات
الديانات في مصربحسب دستور عام 1971 الدائم فأن الديانة
الرسمية للدولة هي الإسلام ويدين به غالبية سكان مصر. لا توجد نسب محددة لأتباع
المعتقدات لمصر، حيث توقفت الإحصائات الرسمية المصرية عن ذكر تعداد أتباع
الديانات والطوائف.

على مر الإحصاءات التاريخية المصرية للتعدادات السكانية
كانت تقدر نسبة المسلمين بمتوسط 94% ونسبة المسيحين بمتوسط 6% حتى تعداد 1986 حيث كان
أخر إحصاء رسمي يذكر أعداد أتباع الديانات المختلفة في مصر[11].

مؤسسات دينية

جامع الأزهر
الكنيسة المرقسية بالإسكندرية

الأزهر، الذي بناه الفاطميون لنشر المذهب الإسماعيلي في
شمال أفريقيا، قبل أن يحوله صلاح الدين الأيوبي إلى جامعة سنية ليصير أحد أهم أعمدة
الإسلام السني في العالم[12]. وشيخ الأزهر حاليا الشيخ الدكتور أحمد الطيب
الرئيس السابق لجامعة الأزهر ودار الإفتاء المصرية
دار الإفتاء التي تأسست عام 1895م والتي يترأسها مفتي
الديار المصرية، ويتولّى هذا المنصب حاليًا الشيخ علي جمعة.
الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، وهي إحدى أقدم الكنائس
المسيحية في العالم وواحدة من الكنائس الخمس الأول، وكنيسة الإسكندرية هي مقر الجالس على
كرسي مار مرقس وهو بابا الإسكندرية وبطريارك الكرازة المرقسية، والبابا
الحالي هو الأنبا شنودة الثالث.
المناخ

الصحراء البيضاء الفرافرهتقع مصر في الإقليم المداري
الجاف فيما عدا الأطراف الشمالية التي تدخل في المنطقة المعتدلة الدفيئة لمناخ إقليم
البحر المتوسط الذي يتميز بالحرارة والجفاف في أشهر الصيف وبالاعتدال في
الشتاء والربيع مع سقوط أمطار قليلة تتزايد علي الساحل.

المتوسط السنوي لدرجة الحرارة في الوجه البحري شتاء 20
درجة مئوية نهارا و 10 مئوية ليلا وفي الصيف يصل متوسط درجة الحرارة تقريبا 35 درجة مئوية في النهار و 23 درجة
مئوية في الليل ؛ أما في الوجه القبلي فيصل متوسط درجة الحرارة العظمي في الشتاء إلي 25
مئوية والصغري 8 مئوية اما في الصيف فيصل متوسط درجة الحرارة العظمى إلى 41
درجة مئوية اما الصغرى تصل إلى 24 درجة مئوية تقريبا.

يتكون الصقيع على وسط شبه جزيرة سيناء وعلى المزروعات
في مصر الوسطى شتاء، بينما تتساقط الثلوج في فصل الشتاء على جبال سيناء وعلى بعض المدن
الساحلية مثل: بلطيم ودمياط وسيدى برانى والإسكندرية.

التقسيم الإداري
محافظات مصر
التقسيم الإداري لجمهورية مصر العربية، للمفتاح أنظر
الجدول أدناهتقسم جمهورية مصر العربية إداريًا إلى 29 محافظة (الجمع محافظات) تتضمن
مدينة تعامل إداريًا كمحافظة هي الأقصر. وهذا التقسيم حل محل تقسيم
المديريات الذي أنشأه نابليون بونابرت بعد الحملة الفرنسية على مصر ثم محمد علي
من بعده.[13] المحافظة في مصر هي قمة هرم التقسيمات الإدارية الذي يتضمن
خمسة مستويات (محافظة، مركز، مدينة، حي (في المدن تقسم الأحياء إلى أقسام
ثم شياخات)، قرية)، ويرأس كل منها محافظ يعين بواسطة رئيس الجمهورية. معظم المحافظات تتخطى
الكثافة السكانية بها ألف نسمة لكل كيلومتر مربع، بينما تقل الكثافة السكانية في
المحافظات الثلاث الأكبر مساحة عن نسمتين فقط لكل كيلومتر مربع.

المحافظات إما تكون حضرية بالكامل، أو خليطًا بين مناطق
حضرية ومناطق ريفية، والتفريق الرسمي بين الحضر والريف في المحافظات يكون بحسب
التقسيمات الإدارية الأدنى، فالمحافظات الحضرية بالكامل ليس بها مراكز، والتي هي تجمعات لمجموعة من
القرى تقابل المدينة في المحافظات الحضرية. علاوة على ذلك يمكن أن تكون المحافظة
بالكامل عبارة عن مدينة واحدة فقط كما في حالة القاهرة، والإسكندرية. والمدن
تقسم إلى أحياء تديرها مجالس محلية منتخبة. ولكل محافظة عاصمة تكون في
الغالب أكبر مدنها


_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elabed.forumarabia.com/
امين
نائب المدير
نائب المدير
avatar



عدد المساهمات : 333
تاريخ التسجيل : 15/02/2013
برجي هو : لا اعلن عنه

مُساهمةموضوع: رد: جـمهوريّة مصر العربيّة تاريخ متجدد    الجمعة فبراير 15, 2013 12:00 pm

شكرا على الطرح الطيب والموضوع المميز



دائما فى تألق بإختيارتك الهادفة والرائعة موضوع يستحق الإشادة

دمتا لنا ومعنا

ننتظر جديدك فلا تحرمنا

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.ahladalil.net/
 
جـمهوريّة مصر العربيّة تاريخ متجدد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الـــعـــا بــد :: قسم حضارات وتاريخ الشعوب والأمم :: حضارات وتاريخ الشعوب والأمم-
انتقل الى: